الشريط الإعلامي

العراق.. "الحشد" يصدر بيانا بشأن حرق مقره في البصرة واحتجاز جرحاه

آخر تحديث: 2018-09-08، 07:05 am
اخبار البلد 
 

أصدر الحشد الشعبي في العراق بيانا بشأن حرق مقره في البصرة أشار فيه إلى أن مصير بعض الجرحى والكادر الطبي الأجنبي المحتجزين من قبل مجهولين لا يزال في علم الغيب.

وأكد البيان أن "مقر هيئة الحشد الشعبي تعرض قبل قليل لاعتداء قامت به مجموعة من الملثمين انتهى بحرق المقر بالكامل وتخريب كل ممتلكاته".

وأشار إلى أن "التزام القوة المكلفة بحماية المقر بتوجهيات قيادة الحشد بعدم اعتراض أي جهة كانت في الأحداث التي تشهدها مدينة البصرة، مكن هؤلاء المجهولين من الولوج إلى المقر وتنفيذ ما جاؤوا من أجله".

وأضاف الحشد أن هؤلاء الملثمين توجهوا بعد حرق مقر الهيئة إلى مستشفى جعفر الطيار حيث يرقد جرحى ومعاقو الحشد الشعبي و"قاموا بتخريب المبنى والاعتداء بالضرب على الراقدين".

وتابع بالقول إن "هؤلاء الملثمين قاموا بعد ذلك باحتجاز المرضى والمعاقين وتعنيفهم وسطوا على الأجهزة الطبية التي تقدم الخدمات مجانا لجرحى الحشد الشعبي والشرطة والجيش العراقي على حد سواء".

وأكد أن "مصير بعض الجرحى والكادر الطبي الأجنبي الذي يعالج الجرحى لا يزال مجهولا حتى الآن