الشريط الإعلامي

العربية لحقوق الانسان تطالب بسحب القضايا المرفوعة ضد الصحفيين

آخر تحديث: 2018-06-13، 01:45 pm

أخبار البلد - طالبت المنظمة العربية لحقوق الانسان الرئيس المكلف عمر الرزاز بإيعاز إلى كفاة الوزرات والمؤسسات التي تقدمت بشكاوي ضد الصحفيين أن يتم ايقافها،لاتاحة الفرصة للصحفيين بمتابعة عملهم والكشف عن الحقائق من دون خوف.

وتاليا نص البيان:

لقد كفل الدستور الاردني وفي المادة 15/3 حرية الصحافة وان لا يكون عليها سلطان الا سلطان القانون والضمير والمهنية وقد ساء المنظمة العربية لحقوق الانسان في الفترة الاخيرة عملية ترهيب الصحفيين وتكسبر اقلامهم من خلال حجم القضايا التي يتم رفعها على الصحفيين وتتسبب في اشغالهم عن مهنتهم الاساسية في الرقابه وكشف بؤر الفساد وان معظم تلك القضايا تستهلك وقت طويل وتكون اغلب الاحكام الصادرة هي البراءه الا ان ذلك الامر تسبب لهم في خسائر مادية ومعنوية وتدب الرعب بين الصحفين لثنيهم عن متابعة عملهم المقدس في كشف الحقائق

لذلك فان المنظمة العربية لحقوق الانسان تطالب الرئيس المكلف عمر الرزاز بان يوعز الى تلك الوزرات والمؤسسات التي تقدمت بشكاوي ضد الصحفيين ان يتم ايقافها وسخبها وخصوصا ان معظم المسؤولين الذين تقدموا بتلك الشكاوي قد قدموها باسم مؤسساتهم ووزراتهم وليس بأسمائهم الشخصية كما اننا نبين لدولتكم ان قرارا صدر لمحكمة النقض المصريه جاء به ان من يعمل في الوظيفة العامه هو مكان للنقد لذلك ولان الصحافة تعتبر من اهم وسائل التعبير عن الرأي في الدول الديمقراطية ووجودها ركن من اهم اركان الحياة الديمقراطية وينظر اليها بانها السلطة الرابعة في الدول التي تحترم حرية التعبير وحرية الصحافة ولان الاعلام يعتبر المرأه الحقيقية لكشف الخلل والجوانب السلبية فاننا نأمل من دولتكم سحب القضايا المرفوعه على الصحفيين واطلاق يد الصحافو المسؤوله لتكزن عونا لكم بكشف مواطن الكثير من الاختلالات

رئيس المنظمة العربية لحقوق الانسان ومناهضة التعذيب

محامي عبدالكريم الشريدة