الشريط الإعلامي

ضمن مبادرة زيت زيتون وخبز إطلاق اسبوع الغذاء الصحي في مدارس بالمملكة

آخر تحديث: 2018-03-06، 12:16 pm

أخبار البلد - أعلنت وزارة الزراعة والجمعية الأردنية لمصدري منتجات الزيتون "جوبيا" عن اطلاق أسبوع الغذاء الصحي في المدارس وذلك ضمن مبادرة"زيت زيتون وخبز".

المبادرة تهدف إلى توعية طلبة المدارس في جميع أنحاء المملكة بأهمية زيت الزيتون في النظام الغذائي، حيث سيتم التنسيق مع وزارة التربية والتعليم لاختيار المدارس التي ستشارك في المشروع بواقع مدرسة واحدة من كل محافظة من محافظات المملكة.

وستشمل المبادرة على أسبوع التثقيف التغذوي في المدارس، حيث تم تزويد وزارة التربية بمواضيع مختلفة حول أهمية ادخال زيت الزيتون البكر الممتاز في الغذاء والوجبات من خلال الإذاعة المدرسية.

ويتكون فريق المبادرة من وزارة الزراعة – مديرية الزيتون والجمعية الأردنية لمصدري منتجات الزيتون "جوبيا" وبدعم من غرفة صناعة عمان وحملة صنع في الأردن، وبالتعاون مع وزارة التربية والتعليم والمركز الوطني للبحث والإرشاد الزراعي والجمعية الأردنية للتقييم الحسي للأغذية.

وسيتم التوعية خلال هذه المبادرة بزيت الزيتون البكر الممتاز وفوائده وطريقة التقييم الحسي لزيت الزيتون نظرياً وعملياً، وسيتم تقديم وجبة صحية مكونة من خبز وزيت زيتون وزعتر، وهدايا للطلبة للتوعوية بأهمية الغذاء الصحي وأهمية ادخال زيت الزيتون البكر الممتاز في الغذاء، وأيضاً سيتم تنفيذ فعاليات مختلفة حسب المراحل العمرية في المدارس.

وسيقدم خبراء فنيين ومنتجين غذائيين خلال المبادرة محاضرات توعوية للطلبة حول آلية انتاج زيت الزيتون البكر الممتاز، وكيفية التمييز بين زيت الزيتون البكر الممتاز وزيت الزيتون الرديء، وذلك باستخدام أدوات تعليمية ومهارات محددة لكل مرحلة عمرية لتسمح لهم بالتفاعل مع المحاضرين لاكتساب أكبر للمهارات.

وشددت المبادرة في بيان، اليوم الثلاثاء، على أن زيت الزيتون البكر الممتاز يجب أن يكون معلماً بارزاً في التجارب الغذائية كونه ركيزة أساسية من التقاليد الغذائية لدول حوض البحر الأبيض المتوسط وعنصراً هاماً جداً في الطعام الجيد لبناء الجسم.

ولفتت إلى أن الطلبة سيتعلمون خلال المحاضرات أساليب الإنتاج التقليدي والزراعي والتي هي أساس التاريخ الغذائي للأردن ودول حوض المتوسط.

وأشارت إلى أن زيت الزيتون له أهمية كبيرة في النظام الغذائي ويساهم بالتحكم في مستوى السكر في الدم والوقاية من بعض أنواع الأورام، ويزيد من مستوى الكولسترول الجيد في الدم، ويساعد في الوقاية من السمنة وأمراض الجهاز القلبي الوعائي.

يذكر أن المبادرة انطلقت خلال الاحتفال باليوم الوطني لقطاف ثمار الزيتون في الأول من تشرين الثاني في العام 2017، واشتملت على زيارة 12 مدرسة في كافة محافظات المملكة للتعريف بفوائد زيت الزيتون ومنح الطلبة خبرة في تمييز زيت الزيتون الطبيعي من زيت الزيتون البكر الممتاز وزيت الزيتون الرديء، وتعريفهم بفوائد زيت الزيتون لصحتهم وأهميته بنظامهم الغذائي.