الشريط الإعلامي

لماذا تتركز الاعتصامات والاحتجاجات في جامعة البلقاء؟

آخر تحديث: 2018-03-04، 09:50 am

أخبار البلد – خاص

في الوقت الذي يسود به الهدوء كافة جامعات المملكة الحكومية والخاصة يبرز الاعتصام المفتوح في كلية الهندسة التكنولوجية "البوليتكنك"، والذي تم تعليقه يوم الخميس الماضي، وذلك عقب تدخلات نيابية.

الطلبة المعتصمون أعلنوا توصلهم إلى اتفاق مع إدارة الجامعة يقضي بتعليق اعتصامهم وذلك بعد التوافق مع إدارة الجامعة عبر وساطات للتدخل للإفراج عن رئيس الجمعية على أمور أربعة، وهي بذل كل الجهد وتحمل المسؤولية تجاه احتجاز رئيس الجمعية والسعي للإفراج عنه، وإعادة فتح مقر الجمعية العلمية الطلابية، وعدم الملاحقة داخلياً وخارجياً على خلفية الاعتصام، وجدولة مطالب الملف الحقوقي مع الجمعية لإنجازها ضمن السقف المحدد.

اعتصام طلبة الكلية المفتوح هو الأخير من بين سلسلة اعتصامات وسلسلة هزات ضربت جامعة البلقاء في الفترة الماضية، فكان طلبة ذات الكلية قد اعتصموا في شهر آيار الماضي وذلك للمطالبة بعدد من المطالب تم تحقيقها بوساطة نيابية في ظل صمت كبير من الجامعة ومحاولة للتضييق على المعتصمين.

وفي الأشهر الثلاثة الماضية تصدرت جامعة البلقاء المشهد مرة أخرى ولكن بقضايا فساد من العيار الثقيل، تم على أثرها تحويل عدد من الموظفين والطلبة إلى مكافحة الفساد.

ويبقى السؤال المحير لماذا تتركز الاعتصامات والاحتجاجات في جامعة البلقاء، وليس في أي جامعة حكومية أو خاصة أخرى؟.