الشريط الإعلامي

صناعة عمان تتابع قضايا الصناعيين مع الأمانة

آخر تحديث: 2018-02-22، 07:16 am

اخبار البلد-


 أكد نائب رئيس غرفة صناعة عمان عضو مجلس إدارة أمانة عمان الكبرى عدنان غيث أن الغرفة تتابع مع أمانة عمان الكبرى العديد من القضايا التي تهم قطاعا واسعا من الصناعيين وبخاصة المخطط الشمولي. وقال إن الغرفة تتابع كذلك قضية الغاء تراخيص بعض المصانع وطلب انتقالها من المناطق المتواجدة بها نتيجة الزحف السكاني على هذه المناطق والذي جاء بعد قيام هذه الصناعات بوقت طويل، وتحويلها لمنطقة سكنية.

وأضاف غيث في بيان صحفي امس الاربعاء أن الغرفة تطالب بتعويض الصناعيين المتضررين من ذلك وتأمين أراض مناسبة للنقل مجهزة بالبنية التحتية اللازمة لنقل مصانعهم مع ضرورة التجديد لرخص المهن لكافة المصانع في هذه المناطق حيث أن المصانع استثمرت بالملايين ولا يمكن نقلها بسهولة.
واشار الى عدد من المعيقات التي تواجه الصناعيين داخل حدود الأمانة، ومنها تغيير تصنيف منطقة صويلح الصناعية ليصبح صناعات خفيفة وتقنية بدلا من صناعات صغيرة ومتوسطة، واقتران تجديد رخص المهن مع توقيع اصحاب المصانع على الموافقة على الرحيل، وعدم التنسيق بين الأمانة والمؤسسة العامة للغذاء والدواء فيما يتعلق بالتفتيش الصحي على المصانع.
واوضح أن الغرفة تتابع حل مشكلة مكبات «الكمخة» والخاصة بمخلفات مناشير الحجر والرخام والاستمرار العمل بالمكب الحالي لحين الانتهاء من اقامة مشروع بيئي لتكرير هذه المخلفات واستخدامها بالصناعات الاسمنتية وبما يحافظ على البيئة ويحقق عائدا اقتصاديا. وثمّن غيث تعاون أمين عمان الدكتور يوسف الشواربة مع غرفة صناعة عمان بمختلف القضايا والمقترحات التي تدعم تنافسية القطاع الصناعي، داعيا منتسبي الغرفة لتزويدها بأي قضايا تواجه منشآتهم فيما يتعلق بعمل الأمانة، ليتم متابعتها والعمل على حلها وفق ما تسمح به اللوائح والأنظمة.«بترا».
وتسهيل إجراءات الحصول على التراخيص وغيرها، إلى جانب إقرار تشريعات وأنظمة أكثر تطوراً وإيجابية.«بترا».