الشريط الإعلامي

جائزة بـ 10ملايين دولار لمن يعثر على هذه المسروقات

آخر تحديث: 2018-01-12، 05:09 pm
اخبارالبلد
 

مدّد#متحفغاردنر الأميركي عرضه بتخصيص#جائزة10 ملايين دولار لمن يساعد في العثور على 13 لوحة سرقت منه في العام 1990.

وكان هذا العرض قد انتهى في 31 كانون الأول/ديسمبر الماضي، لكن مجلس إدارة المتحف الواقع في بوسطن قرر تجديده، بحسب ما جاء في بيان نشر الخميس.

وقال ستيف كيدر رئيس مجلس الإدارة في البيان "هذه الجائزة تظهر التزام المتحف باستعادة هذه الأعمال المهمة".

في ليل الثامن عشر من آذار/مارس من العام 1990 أقدم رجال متخفون بزي شرطة على سرقة هذه#اللوحاتالتي تقدر قيمتها الإجمالية بنصف مليار دولار، ومنها لوحات لمانيه ورمبرانت وفيريمير.

وحُددت الجائزة في العام 1997 بمبلغ خمسة ملايين دولار، ثم رُفعت إلى عشرة ملايين في أيار/مايو الماضي.

وقال أنتوني أمور المسؤول الأمني عن المتحف "معلومة واحدة قد تكون كافية للعثور على الأعمال، نحن نبحث عن نوعية المعلومات لا عن كميتها، وعن وقائع لا عن افتراضات".

واعتبرت هذه الحادثة أكبر عملية#سرقةلأعمال فنية في التاريخ، وهي ساهمت في السنوات الماضية بشهرة المتحف.

في آذار/مارس من العام 2013، أعلنت الشرطة الفدرالية الأميركية (أف بي آي) أنها حددت هوية#السارقينوهم أعضاء في عصابة إجرامية في شمال شرق الولايات المتحدة.

لكن السرقة تعود إلى العام 1995، أي أن المشتبه بهم يستفيدون من مرور الزمن عليها، كما أن الشرطة لم تجد بحوزتهم أي لوحة، فلم يكن ممكنا ملاحقتهم.