الشريط الإعلامي

10 لاعبين عاشوا عاماً كارثياً في 2017

آخر تحديث: 2017-12-20، 06:07 pm
اخبار البلد
 
عاش الكثير منالنجومعاماً سيئاً في عام 2017، فابتعدوا عن الأضواء وواجهوا مشاكل تتعلق بهبوط المستوى أو الابتلاءبالإصابات، وغيرها من الأمور التي جعلتهم يظهرون بأداء متواضع، على أمل أن يكون حظهم أفضل في العام المقبل.

مانويل نوير وسانتي كازورلا
تعرض لإصابة في نهاية الموسم الماضي وعاد ليعاني من كسر في بداية الموسم الجاري وغاب عن عدد كبير من المباريات حتى ظهرت شائعات بشأن اعتزاله، لكنه يأمل في اللحاقبكأس العالم 2018. أما اللاعب الإسباني الموهوب ونجم أرسنالفكان مهددا ببتر الساق مع حدوث مضاعفات بإصاباته بالقدم وغاب عن اللعب طوال العام ويتمنى أن يعود للعب في العام المقبل.

ريناتو سانشيز وخافيير ماسكيرانو
أفضل لاعب صاعد في أوروبا سابقا فشل في ترك بصمة في بايرن ميونخ وحتى بعد انتقاله على سبيل الإعارة إلى سوانزي سيتي لم يظهر بشكل مقنع. في المقابل انتهت مسيرة المدافع الأرجنتيني مع برشلونة هذا العام، بعد تهميش دوره، وعلى الأرجح سينتقل إلى الصين في الشهر المقبل.

نوليتو ومولر
النجم الإسباني لفت الأنظار مع سيلتا فيغو، وبدا أن أبواب المجد قد فتحت أمامه عند انتقاله لمانشستر سيتي، لكنه فشل في الاندماج في إنكلترا، فعاد إلى الليغا عبر إشبيلية بأداء باهت حتى الآن. وتعطلت ماكينة أهداف مولر مع بايرن ميونخ وعانى من الإصابات وهبوط المستوى هذا العام ما يهدد مشاركته في كأس العالم بعدما كان يحلم بتحطيم رقم الهداف التاريخي ميروسلاف كلوزه.

أردا توران وبرافو
لم يلعب النجم التركي أي دقيقة مع برشلونة هذا الموسم، ويبحث عن مخرج للعودة إلى بلاده، لكنه يواجه انتقادات حتى في مسقط رأسه بعد مشوار مخيب في تصفيات كأس العالم. وتحوّلمن حارس أساسي في برشلونة إلى بديل في مانشستر سيتي، بعد أخطاء متكررة من حارس تشيلي وفشل في فرض نفسه أمام أيدرسون واكتفى هذا العام باللعب في الكأس.

خيسي وميليك
المهاجم الإسباني الذي اقترن اسمه بكريستيانو رونالدو في ريال مدريد وعانى كثيرا من الإصابات فشل في استعادة مستواه مع باريس سان جيرمان، كما خيب الآمال عند انتقاله لستوك سيتي الإنكليزي. أما نجم نابولي الجديد بدأ مشواره بشكل رائع، لكنه تضرر من قطع بالرباط الصليبي وبعد التعافي وعودته للملاعب تعرض لنفس الإصابة في القدم الأخرى.