الشريط الإعلامي

الملك يكرم مجموعة من العلماء الأردنيين ...اسماء

آخر تحديث: 2017-11-07، 08:53 pm
اخبار البلد
 
تقديرا لدور العلماء واعترافا بفضلهم في إثراء الحقول العلمية بالأبحاث والانجازات الطبية والهندسية والفيزيائية والتكنولوجية، كرم جلالة الملك عبدالله الثاني اليوم الثلاثاء مجموعة من 'نجوم العلوم' الأردنيين الذين تميزوا في مختلف حقول العلم وتطبيقاته وسخروا علمهم ومعارفهم لخدمة الإنسانية.
وسلم جلالته المكرمين من العلماء الأردنيين الذين يمثلون عمداء كليات ومدراء دوائر علمية في أهم الجامعات والمعاهد على مستوى العالم جوائز تقديرية وذلك خلال فعاليات المنتدى العالمي للعلوم 2017، المنعقد حاليا في منطقة البحر الميت.
وقال جلالة الملك في تغريدة على تويتر 'فخور باستضافة الأردن للمنتدى العالمي للعلوم الذي يمثل أكبر تجمع للعقول المتميزة. بالعلم نحقق الاستقرار والنماء لعالمنا ومستقبل أبنائنا'.
وكرم جلالة الملك، الدكتور عمر ياغي المتخصص في علم الكيمياء وأحد المرشحين لجائزة نوبل للكيمياء 2015، وأحد أهم علماء الكيمياء في العالم ومؤسس ورئيس معهد بيركلي للعلوم العالمية.
كما كرم جلالته الدكتور منير نايفة استاذ تكنولوجي النانو في جامعة إلينوي في الولايات المتحدة الأميركية ومؤسس ورئيس معهد النانو في الجامعة نفسها، والدكتورة رنا الدجاني البروفسور المساعد في البيولوجيا الجزئية في علم الأحياء، وعضو فريق الأمم المتحدة الاستشاري للمجتمع المدني في الأردن، والتي تم اختيارها من بين أكثر عشرين عالما مؤثرا في العالم الاسلامي لعام 2014.
وكان التكريم أيضا من نصيب الدكتور شاهر المومني، استاذ الرياضيات في الجامعة الأردنية، الذي تم ترشيحه لنيل جائزة نوبل في الفيزياء 2016، وتم تصنيفه من أول عشرة علماء في العالم في مجال الرياضيات منذ عام 2009 وحتى الأن.
ونال التكريم الملكي الدكتور برهم أبو دية البروفسور المساعد في الطب في كلية مايو كلينك للطب، والذي طور إجراءات لتقليل حجم المعدة ومعالجة السمنة، وكذلك الدكتور زيدان كفافي البروفسور في مجال الآثار والأنثروبولوجيا في جامعة اليرموك الذي أجرى أبحاث حول العصر الحجري الحديث.
وكرم جلالته الدكتور خالد أصفر المختص في مجال تصميم الأنظمة الهندسية وأنظمة الطاقة المتجددة والحائز على عدد من الجوائز العالمية في هذا المجال، وكذلك كرم جلالته الدكتور عيسى بطارسة البروفسور في هندسة الكهرباء والحاسوب في جامعة وسط فلوريدا الذي سجل 21 براءة اختراع وحاز على العديد من الجوائز العالمية.
كما كرم جلالة الملك الدكتور أحمد غندور عضو هيئة تدريس الهندسة الصناعية في الجامعة الهاشمية والخبير في تطوير وابتكار الطاقة المتجددة، والدكتور علي ملكاوي مدير مركز هارفرد للمدن والمباني الخضراء لإسهاماته في مجال تصميم وتطوير حلول بيئية للمباني اعتمدتها جهات علمية عديدة في العالم.
وحاز التكريم الملكي الدكتور كارم الزعبي عميد كلية الصيدلة في جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية الذي ركزت أبحاثه في مجال الصيدلة على الوقاية من الأمراض العصبية، والدكتور زيد الكيلاني لإسهاماته في مجال الطب في المملكة، والعالم الأردني الشاب سديم قديسات، الباحث في قسم الوراثة في الجزئية والإنسانية في كلية باير الطبية، والدكتور سند بشناق الخبير في شركة توشيبا اليابانية الذي سجل العديد من براءات الاختراع في مجال اشباه الموصلات والتكنولوجيا المتقدمة وفي علوم الروبوت.
يذكر أن عددا من الجامعات الرسمية بدأت تظهر ضمن التصنيفات العالمية لأفضل 500 جامعة على مستوى العالم من بينها التايمز وإكيو اس وشنغهاي، منها الجامعة الأردنية والعلوم والتكنولوجيا الأردنية والهاشمية.