الشريط الإعلامي

وزيرة الدفاع الهولندية تستقيل على خلفية مقتل جنديين في مالي

آخر تحديث: 2017-10-04، 08:41 am

أخبار البلد - أعلنت وزيرة الدفاع الهولندية جانين هينيس-بلاسخيرت، الثلاثاء، استقالتها من منصبها، على خلفية مقتل جنديين هولنديين ضمن قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، بمالي، العام الماضي.

واعتبرت هينيس-بلاسخيرت، في نهاية جلسة للجنة الدفاع بالبرلمان، أنها المسؤولة عن مقتل الجنديين الهولنديين، وإصابة ثالث، إثر انفجار قذائف هاون فاسدة خلال تدريبات عسكرية.

وأوضحت أنها رأت بعد الاطلاع على التقرير الذي أعده مجلس البحوث الأمنية، التابع للوزارة، حول الحادث، أنها اتخذت خطوات خاطئة ومتأخرة، وأنها "لم تكن ترغب بحدوث ذلك”.

وتابعت أن قائد القوات المسلحة، توم ميدندروب، سيستقيل هو الآخر من منصبه، على خلفية الحادث.

والتقرير المشار إليه كشف أن القذائف التي استخدمت خلال التدريبات العسكرية بمالي، كانت فاسدة.

يشار أن هينيس-بلاسخيرت شغلت حقيبة الدفاع منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2012، وانتخبت نائبًا عن حزب الشعب للحرية والديمقراطية، الذي تصدر الانتخابات الأخيرة، منتصف مارس/ آذار الماضي.