الشريط الإعلامي

مشاريع ذات أولوية

آخر تحديث: 2017-10-03، 08:46 am
خالد الزبيدي



هناك عدد من المشاريع الحيوية معطلة أو تسير كما السلحفاة، منها نفق التاج الذي يربط بين العاصمة / الساحة الهاشمية الى شارع اليرموك / شارع الرمم وصولا الى الجسور العشرة، وتقدر تكلفة المشروع نحو خمسة ملايين دينار، وهذا المشروع يوفر على الاقتصاد عشرات الملايين من الدنانير سنويا ذلك بتقليل استهلاك الوقود، ويعالج جانبا مهما من الازدحام المروري، ويضفي جمالا على العاصمة ويساهم في الارتقاء بمناطق شرق عمان التي تفتقر للكثير من الخدمات، ويقطن فيها نحو 1.5 مليون نسمة تقريبا.
المشروع الثاني الجسر الذي يربط عمان عبر تل الرمان الى برما وصولا الى منطقة دبين السياحية، وهذا المشروع يوفر ملايين الدنانير بدل اثمان الوقود لتلك المنطقة وساكنيها والمصطافين اليها وتكلفة المشروع لاتتعدى ثلاثة ملايين دينار، علما بأن مشروعي نفق التاج وجسر تل الرمان دبين وضعا قبل تسع سنوات ضمن المشاريع التنموية والمهمة، الا انهما لم يريا النور لاسباب غير مفهومة، وفي الغالب نقص التمويل بالرغم من انفاق اموال المنحة الخليجية، ومليارات الدنانير احتوت عليها البرامج الراسمالية خلال السنوات الماضية/ دون الالتفات للمشروعين.
يتوقع المراقب للموازنة العامة للدولة 2018 تنفيذ مشاريع تنموية تنعكس ايجابا على البنية التحتية وتطوير واقع المحافظات التي تحتاج لتحسين البنى التحتية من طرق ومياه بشكل خاص، اذ لا يمكن تصور قيام استثمارات مهمة في المحافظات مع بنية تحتية ضعيفة مع نقص المياه، وبعد المسافة نسبيا، اي ان ارتفاع تكاليف النقل منها واليها تحبط عزيمة المستثمرين، فالطرق من اهم العوامل التي تحفز الاستثمارات، فالموارد البشرية موجودة، والمشاريع يمكن ان تخفض البطالة والفقر في هذه المناطق، اي بشكل اوضح ان توزيع الاستثمارات في المحافظات من اهم العوامل التي تعالج نسبيا تشوهات مالية واقتصادية واجتماعية في مقدمتها ضعف توزيع الدخل في المجتمع، وعدم وصول ثمار التنمية على المواطنين.
ومن المشاريع ذات الاولوية مشاريع نقل الركاب في العاصمة وبين المحافظات الرئيسة خصوصا بين العاصمة عمان والزرقاء واربد، فالجميع مل انتظار الباص السريع، ونسى الجميع الباص السريع او / و القطار الخفيف بين عمان والزرقاء، وهذه المشاريع يفترض ان تتقدم على رأس الاولويات التنموية، التي يقينا ستخفف الازدحام المروري وبناء منظومة نقل متنوعة وكفوءة ومدروسة التكاليف، ومن المشاريع الحيوية بناء خط ناقل ( انبوب ) لوقود الطائرات من مصفاة البترول وصولا الى مطار الملكة علياء الدولي، ولدى العربية لصناعة المواسير احدى الشركات الوطنية قدرة صناعية لتلبية احتياج المشروع، الذي يوفر امولا طائلة ويقلص الهدر وتكاليف النقل ...هناك رزم من المشاريع الحيوية لا ينظر اليها المخطط الرسمي للاقتصاد الوطني.