الشريط الإعلامي

1650 حالة عبث بالتيار الكهربائي منذ مطلع العام

آخر تحديث: 2017-09-21، 09:25 pm
اخبارالبلد

بلغ عدد حالات العبث المكتشفة في مناطق شركة توزيع الكهرباء منذ مطلع العام 1650 حالة، وبلغ عدد القضايا المسجلة في المحاكم 896 قضية، فيما صدرت احكام في 322 قضية.

جاء ذلك في بيانات اعلن عنها اليوم الخميس في ورشة عمل نظمتها شركة توزيع الكهرباء بالتعاون مع هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن للبحث في موضوع الفاقد الكهربائي والاستجرار غير المشروع للتيار الكهربائي.

ووفق البيانات بلغ عدد مشاريع الطاقة المتجددة التي تم ربطها على شبكة توزيع الكهرباء للان 2580 مشروعا بقدرة 41 ميجاواط تاتي في اطار التزام الشركة بالتوجهات الوطنية في تبني مشاريع الطاقة المتجددة وربطها على الشبكة.

وأكد مدير عام شركة توزيع الكهرباء المهندس حسان الذنيبات في الورشة أن مسألة الفقد الكهربائي والعبث واستجرار التيار الكهربائي وتحقيق نسبة الفقد المستهدفة من هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن تمثل واحدة من أهم التحديات التي تواجه الشركة.

وقال الذنيبات إن الشركة ماضية قدماً في تنفيذ المشاريع والإجراءات الفنية التي ستساهم في تخفيض الفقد الكهربائي الفني مع الاستمرار في تطبيق الإجراءات التي من شأنها محاربة حالات العبث والاستجرار غير المشروع للتيار الكهربائي.

كما اكد مضي الشركة وبالتعاون مع هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن والجهات الأمنية بحملات التفتيش على العدادات وضبط حالات العبث وفصل التيار الكهربائي عن العابثين، ورفع الدعاوي لدى المحاكم وفقاً لأحكام القانون، وحث الجميع على ضرورة تكاتف الجهود ومن العاملين كل حسب موقعه.

من جانبه قال المتحدث باسم الشركة المهندس سامي زواتين إن ورشة العمل التي عقدت ليوم واحد اشتملت على محاضرات ناقشت مواضيع تتعلق بالفقد الكهربائي والعبث والاستجرار غير المشروع.

وأوضح أن الورشة تناولت واقع الفقد الكهربائي في الشركة (الفني وغير الفني) وعلى مستوى المناطق الجغرافية التي تغطيها الشركة حتى نهاية النصف الأول من العام ومقارنته مع الأعوام السابقة حيث بلغ حتى نهاية النصف الأول من العام 12 بالمئة.

وفيما يتعلق بالعبث والاستجرار غير المشروع فقد ناقش المشاركون في الورشة ظاهرة العبث والتحدي الذي يواجه الشركة في هذا المجال وتم استعراض طرق العبث والمواقع التي تواجه الشركة فيها تلك التحديات.

وبحثوا اليات التعاون بين الشركة والهيئة والجهات الأمنية لانجاح حملات التفتيش على الاشتراكات والعدادات، وأهم الإجراءات الفنية والإدارية التي تقوم بها الشركة لمواجهة ظاهرة العبث والاستجرار غير المشروع للكهرباء.

وناقشت الورشة أهم المشاريع والإجراءات تحت التنفيذ والمشاريع المستقبلية التي ستساهم في تخفيض الفقد الفني وغير الفني، وتم استعراض تقدم سير العمل في المشاريع الاستراتيجية في الشركة والتي تشمل نظام التشغيل والتحكم ومشروع العدادات الذكية ونظام سجل الموجودات الثابتة ونظام الفوترة الجديد، حيث سيكون لتلك المشاريع دور هام في المستقبل للمساهمة في تخفيض الفقد.

وتتولى شركة توزيع الكهرباء مهمة توزيع التيار الكهربائي على المستهلكين في مناطق جنوب المملكة وشرقها وفي الاغوار فيما تتولى شركة الكهرباء الأردني وكهرباء محافظة اربد توزيع التيار الكهربائي في باقي مناطق المملكة.