الشريط الإعلامي
عاجل

كلمتين وبس حلقه ( 2 )

آخر تحديث: 2017-09-21،
زياد البطاينه
كلمتين وبس حلقه ( 2 )
الكاتب الصحفي زياد البطاينه

الأحزاب السياسية والناس ؟؟
بالامس ازداد عدد الاحزاب وتنوعت المشارب ولكن المضمون واحد ولاجديد......
نعم ليس سرًا بالتأكيد أن الأداء المهنى والسياسى للعديد من أعضاء مجلس النواب الحالى قد طاله سهام النقد الشديد من معظم كبار الكتاب والمحللين المتخصصين فى الشأن النيابى.. وتعليقًا.... على هذا الشأن أرى أن الضعف الشديد، الذى يغلف تكوين وأداء الأحزاب السياسية على الساحة الاردنية هو السبب الرئيسى فى ذلك، فليس خافيًا على أحد أنه لا يوجد فى الوقت الحالى أى حزب سياسى مؤثر فى الاردن..... مهد الديمقراطيه و يستطيع أن يدعى أنه يتمتع بقاعدة شعبية واسعة ومؤثرة وحقيقية حتى.... الجماعه ، أو يمارس دوره المنوط به بالكفاءة المطلوبة فى التثقيف والتوعية المهنية والسياسية لبناء كوادر مؤمنه بالحزبيه والتعدديه تستطيع على المدى المتوسط والطويل أن تمتلك خبرات سياسية متراكمة تجعلها قادرة على ممارسة الأداء النيابى ان وصلت الى تلك المحطة بمنتهى الإبداع والإتقان
لهذا نرجو من أجهزة الاختصاص فى الدولة خاصة وزارة التنميه السياسيه ..... أن تبحث فى معرفه اسباب العزوف عن الانتساب للاحزاب وكيفية تذليل العقبات وإزالة العراقيل، التى تحول دون الوصول إلى توفير البيئة الملائمة التى تسمح بنمو وازدهار الحياة الحزبية القوية فى كل ربوع بلادنا المحروسة بإذن الله، لأن هذا من شأنه أن تتمتع مصر فى المستقبل بمجلس نيابى على أرفع مستوى.

الغارمات هل هذا هو الحل ياحكومه ؟؟؟؟؟
نطالع بين الحين والآخر الجهود المحمودة لبعض الأفراد والجهات الذين وهبهم الله قلوباً تمتلئ بالإنسانية والرحمة لتسديد ديون العديد من الغارمات لفك كربهن وعودتهن إلى بيوتهن واطفالهن سالمات، ولكن يظل أصل المشكلة قائماً نظراً لاستمرار الحالة المادية الصعبة لدى هذه الفئة من النساء المكافحات اللاتى اضطررن للاستدانة لتسيير أمور حياتهن والإنفاق على من يعولون وعجزن عن التسديد، نظراً لعدم وجود مصدر دخل ثابت لديهن،
وأرى أن تطبيق مبدأ «الوقاية خير من العلاج» هو الحل الدائم لهذه المشكلة التى لو استمرت لوجب أن يلحق بنا العار جميعاً، فلابد أن تتولى جهة رسمية مثل وزارة التنميه الاجتماعية دراسه هذا الموضوع بجديه و التخطيط لجهود ممنهجة وغير نمطية وقابلة للتطبيق على المدى القريب والمتوسط والبعيد، يتم فيها المزج بين جهود الدولة وجهود الأفراد ومؤسسات المجتمع المدنى لتوفير مئات الآلاف من المشروعات الصغيرة والوظائف المناسبة التى نضمن بها عدم وجود غارمات من الأساس.. او محاوله انقاذ تلك الاسر العفيفة التي اجبرها العوز لنهج هذا الطريق إن الحل الدائم والنهائى لهذه المشكلة سيعود على كل المجتمع بالنفع العظيم
pressziad@yahoo.com