الشريط الإعلامي
عاجل

كارثة تضرب فندق البحر الميت العلاجي(وفاة سائحين خلال 24ساعة)

آخر تحديث: 2017-04-22، 02:17 pm
تعبيرية
أخبار البلد - هديل الروابدة
 
فاجعة وصدمة على شكل كارثة هزت منطقة البحر الميت والأردن برمته ، بعد ان تسيد البحر الميت العالم من خلال قمة عربية جمعت الزعماء العرب مؤخراً ، لكن البحر الميت يتسيد مره أخرى على الشاشات والأخبار بصفته قاتل للسياح الأجانب اللذين قضيا نحبهما في فندق يملكه شخص ذو باع طويل وسيره ومسيره في علم الفندقة والسياحه ويتولى إدارة جمعيات فندقية سياحية ولا يزال ، اسمه ميشيل نزال ، الذي لم يستطيع أن يمنع الكارثة مرتين في أقل من 24 ساعة في فندق البحر الميت العلاجي.

يوم أمس الأربعاء ذكرت وكالات الأنباء الرسمية والإعلامية خبراً مفاده عن وفاة سائح أمريكي غرقاً في أحد فنادق البحر الميت ، وخيم الحزن بالرغم من أنه قد يحدث في كل الدنيا ، لكن الغريب والعجيب ان يتكرر نفس الحادث مرة أخرى ، ومع سائح روماني خلال أقل من يوم ، فهي المصيبة ذاتها ، والكارثة بعينها .

حيث توفي سائح روماني بذات الفندق وبظروف غامضة ، بمعنى أنه قضي ميتاََ غرقاََ، الأمر الذي استدعى الجهات الرسمية متمثلة بالجهات الرقابية المعنية بالسياحة والفندقة ، والتي للأسف لم تتدخل أو تتصرف حتى أصبح سواحنا في التوابيت ، فتدخلت وأغلقت البرك والشواطيء وكل شيى حتى وصل الأمر لإغلاق المنتجع .

"أخبار البلد" من حقها ان توجه عدة أسئلة وفي كل  الإتجاهات ولجميع  الجهات ، هل فندق البحر الميت العلاجي ذو النجوم الخمس ، بركة منفية في ترعه ، ام بركة منزوية في أحد السدود ؟! هل فندق بهذا المستوى من الإدارة والرفعة والمكانة لا يوجد به منقذ يتدخل إن استدعى الأمر ؟! وهل فندق يدير ه ميشيل نزال لا تتوافر فيه أبسط أدوات قواعد السلامة العامة ،  مثل سيارة اسعاف أو عيادة صغيرة أو على الأقل كاميراتر مراقبة أو ما شابه ذلك ؟! ألهذه الدرجة التسيب والإهمال لتتكرر حالة وكارثة الغرق مرتين متتاليتين لا يفصل بينهما أكثر من ساعات ؟؟!!

"أخبار البلد"توجه طلب مهم وخطيرللجهات المعنية وهو " فتح ملف الوفاة بالكامل وبدون خجل أو خوف أو وجل ... القصة غاية في الأهمية ، وتمس مستقبل وسمعة السياحة في الأردن ، ناهيك عن فقدان أرواح لسياح ، ظنوا واعتقدوا وآمنوا أن الأردن بلد متفوق على نفسه سياحياً ، وكان الواقع عكس التوقع ، فتهدمت أحلامهم ، وذكرياتهم ،، حتى حياتهم !! فكتبوا وصيتهم الأخيرة في بركة ميته في منطقة ميته في البحر الميت !!!