الشريط الإعلامي

لقاء محافظ الزرقاء

آخر تحديث: 2017-04-19،
اخبار البلد-

 خالد الخريشا

خلال لقائه الفعاليات الشعبية في ديوان عشائر بني صخر بالزرقاء
السميران: " أنا خادم في موقعي" وتطبيق القانون أساسي وهيبة الدولة مصانة
الزرقاء- خالد الخريشا
أكد محافظ الزرقاء الدكتور محمد السميران أهمية الرسائل التي وجهتها الدولة الأردنية للداخل والخارج، خلال تنفيذ حكم الإعدام بحق إرهابيين، وفحواها الجدية المطلقة في مكافحة الإرهاب، ومعاقبة كل من تسول له نفسه العبث بأمن الوطن ،مشددا على كل من يخرج عن سيطرة الدولة وما كفله الدستور للمواطن، يجب أن يلقى الجزاء الرادع .


واضاف السميران خلال لقائة الفعاليات الشعبية والرسمية في جمعية ديوان عشائرأبناء بني صخر بالزرقاء أن الزرقاء تعتبر نموذجا مصغرا عن الوطن الكبير حيث هذا التجانس الشعبي والوطني الذي يمثل كافة أطياف المجتمع الاردني مبينا ان منظومة مؤسسات المجتمع المدني من جمعيات ودواوين عشائر واحزاب ونقابات وبالتشارك مع الحكام الاداريين واجهزة الدولة الاخرى تعمل لهدف أسمى ومصلحة وطنية عليا ومؤسسات المجتمع المدني هي التي تعرف التحديات والرؤيا والحلول واتخاذ القرار وسيتم تفعيل دورها من خلال انتخابات اللامركزية المقبلة
وثمن السميران عاليا الورقة النقاشية السابعة لجلالة الملك ومضامينها الوطنية المتقدمة التي تعنى مباشرة بتطوير القدرات البشرية الاردنية التي كانت على الدوام ثروة الاردن الحقيقية وكذلك تطوير العملية التعليمية وما شابها من ضعف خلال الفترة الماضية وبما يكفل تبوء الاردن للمكانة التعليمية المرموقة بين مصاف الدول المتقدمة
وتمنى السميران على كافة القطاعات المعنية بنقاش وتحليل مضامين هذه الورقة النقاشية واتخاذ الخطوات والاجراءات الكفيلة بترجمتها على ارض الواقع وبما يسهم في تطوير الموارد البشرية والعملية التعليمية التي تحتل سلم الاولويات الوطنية والتي تسمو على كافة التباينات بالاراء السياسية
وقال السميران الحكام الاداريين يمثلون أدارة الدولة ونسعى الى تنفيذ القانون من أجل الحفاظ على المواطنين من خلال السلم والامن المجتمعي ولفت السميران أن رأس مالنا قيادتنا الهاشمية الحكيمة الملهمة وأرضنا ومواطننا الواعي ونسأل الله ان يحمي هذه الارض المباركة مبينا ان المواطن هو الشريك الرئيسي لنا في كافة المنظومات سواء الامنية او الاقتصادية والاجتماعية وغيرها ولفت السميران أن قدر الاردن كونه يحظى بالامن والامان ان يكون الملاذ الامن على مر التاريخ لاخواننا واشقاءنا العرب الذين تعرضوا لنكبات ونكسات وهجرات
وشدد السميران على مقولة ( انا خادم للمواطنين في موقعي) والموظف العام أينما كان يجب أن يتحلى بالامانة والشفافية والنزاهه والعدالة لان النزاهه هي الاساس في العمل لان هذا الشعار جاء من خلال الحفاظ على أمانة المسؤولية وحلف اليمين ، وهذا يحتم علينا التعامل مع المواطن بأعلى درجات المحبة والاحترام بما في ذلك حرصنا على التواصل مع المواطنيين من خلال اللقاءات الميدانية او ديمومة عقد المجالس الاستشارية والتنفيذية ومن خلالها نتلمس مشاكل وحاجات الناس عن قرب وبعيدا عن سياسة الابواب المغلقة
وفي رده على قضايا التوقيف الاداري قال السميران لايوجد مدينة فاضلة وهناك حالات فردية لا تعتبر مؤشرا عن المدينة خاصة في ظل مدينة مكتظة يصل الذين يرتادونها يوميا اكثر من مليون ونصف شخص واكد السميران ليس الهدف من العقوبة عقوبة لكن الهدف تصويب سلوك وتطبيق القانون اساسي والحمد لله هيبة الدولة مصانة لكن لا نسمح لبعض الاشخاص تعكير الصورة التي هي ناصعة البياض واجراءات الردع من خلال الاحتكام للقانون
وبين السميران هناك قضايا لامكان لها للواسطة مثل القضايا الخطرة وقضايا المخدرات وقضايا حوادث السير القاتلة التي بها نوع من الاستهتار بحياة وارواح المواطنين موضحا ان المحافظة تتابع جميع القضايا التي تهم وتمس المواطنين من خلال الية عمل وتفعيل خمسة لجان تعمل على مدار اليوم تتابع بكل حرص ومسؤلية وامانة وهذه اللجان هاجسها المحافظة على غذاء ودواء وأمن المواطن وهناك لجنة للحفاظ على املاك الدولة

ولفت السميران ان للاردن مكانة دولية وعربية ويحظى باحترام العالم وله دور استراتيجي ومحوري تجلى ذلك خلال نجاح مؤتمر القمة العربية في البحر الميت وسبقه مؤتمر الوفاق والاتفاق وقريبا سيكون مؤتمر دافوس الاقتصادي هذا الجهد جاء من خلال دور جلالة الملك حفظه الله في المحافل الدولية والعالمية
واستعرض رئيس ديوان عشائر بني صخر بالزرقاء محمد سعود الحماد رسالة وأهداف وتطلعات الديوان مبينا ان رسالة الديوان هي رسالة اجتماعية ثقافية وانسانية ومن أعمال الديوان عقد الاجتماعات واللقاءات الثقافية لرفع سوية الثقافة العامة للمجتمع والمشاركة في المناسبات الوطنية والدينية والمشاركة الفعالة في الانتخابات البلدية والنيابية واضاف الحماد ان الامم تتقدم بالافكار والحوار واجتماع اليوم سيكون الحديث فيه عن الشأن العام الذي يهم الزرقاء وسكانها هذه المدينة التي هي نموذج مصغر لجميع مدن وارياف وبوادي الاردن مبينا ان ديوان عشائر بني صخر يشارك محافظة الزرقاء بكافة الاحتفالات والمناسبات منذ 25 عاما وحتى الان
وتطرق الحضور الى عدة قضايا تعاني منها مدينة الزرقاء ابرزها فوضى الاكشاك والبسطات ومكبرات الصوت وغياب اماكن ترفية للشباب ومراقبة ( الكوفي شوبات) في الاحياء الداخلية والخارجية والشكاوي من تأخر عطاء شارع المصفاة مبينين ان المواصفة التي وضعت لهذا الشارع غير سليمة وكذلك مشكلة تسكع الشباب والازمة المرورية الخانقة في شارع 36 واعادة النظر في اوضاع مجمع سفريات الزرقاء القديم.