الشريط الإعلامي
عاجل

الأدلاء السياحيون يعتصمون..ومطالبات بإقالة وزيرة السياحة(وثائق)

آخر تحديث: 2017-01-11، 11:08 am
أخبار البلد - محمد الكفاوين 

نفد أعضاء جمعية "أدلاء السياحية الأردنية" اليوم الأربعاء،إعتصاماً مفتوحاً مع التوقف عن العمل ،
مطالبين رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي، بإقالة وزيرة السياحة والأمين العام ومفوض السياحة لدى إقليم البتراء .

يأتي ذلك ،عقب رفض ألأدلاء،تجديد تراخيصهم ،إحتجاجاً على نتائج إنتخابات مجلس إدارة الجمعية ،التي جرت مُؤخراً  من وكشفهم عن تجاوزات وإختلاسات  وتلاعب بنتائج الإنتخابات و فساد و تزوير تواقيع و محاضر جلسات و جملة من القضايا الكُبرى بالجمعية ،بالإضافة للتسويف والمماطلة من قبل وزارة السياحة ،وعدم تطبيق قانون السياحة الأردني الصادر عام 1988،والمنبثق عنه نظام جمعية أدلاء السياحة الاردنية 1998، نظام أدلاء السياح الأردنيين1998 المعدل اللذان لم تطبقهما الوزارة ،بحسب تصريح سابق لرئيس الجمعية السابق، هاني المساعدة، لـ"أخبار البلد"


وأضاف "المساعدة" أن من أسباب المطالبة بإقالة الوزيرة و فريقها ،أيضا هو عدم تطبيق قانون السياحة الأردني الصادر عام 1988،إضافة لملف الفساد الكبير المتجذر في الجمعية ،الذي تحفظت عليه الوزارة لمدة قبل أن تحوله مؤخراً لمكافحة الفساد علاوة عن وجود "لوبيات" بين أدلاء في الجمعية والوزارة للتنفع و تحقيق المصالح ، تضر ببقية الادلاء و بالمكاتب السياحية بشكل عام !


المعتصمون ،قالوا أن وزارة السياحة بحاجة إلى إعادة هيكلة كاملة لتتواكب مع قطاع السياحة الذي يتسارع في النمو والمنافسة في العالم، مع تطبيق جميع قوانين وأنظمة السياحة بعدالة.مُضيفين أن مطالبهم تتركز حول،إقالة وزيرة السياحة والأمين العام ومفوض السياحة لدى إقليم البتراء و تطبيق قانون السياحة الأردني و أنظمته ،وإعادة الانتخابات لأن المجلس الحالي غير شرعي إضافه إلى فصل الأعضاء الذين يثبت عليهم "تداخل المهن" 

"أخبار البلد" بدورها حاولت الإتصال مع وزيرة السياحة و مع أمين عام الوزارة ،الأ أنها لم تحصل على رد و لم يتسنى لها ذلك!!