الشريط الإعلامي
عاجل

من يقف خلف ترخيص أكاديمية "دفا" في منطقة أم السماق يا عقل بلتاجي؟!

آخر تحديث: 2016-12-03، 02:18 pm

أخبار البلد-

أمانة عمان اصدرت قرارات منعت من خلاله ترخيص بعض المهن في المناطق السكنية ولها الحق في ذلك خصوصا بعد الشكاوى المتعددة التي نسمعها هنا وهناك لكن ان تلجأ أمانة عمان وتحديداً منطقة أم السماق لممارسة هذه المخالفة فأنه يمثل العار نفسه.. القصة تتعلق بأكاديمية طلابية في منطقة أم السماق- خلدا الجنوبي أي المنطقة القريبة من مدارس الدر المنثور، حيث قررت احدى المتنفذات الكبار وهي بالمناسبة كما يقال شقيقة مسئول حكومي سابق نتحفظ على ذكر اسمه انشاء حضانة وروضة في احدى الفلل الراقية دون أن يحصل على تصاريح ورخص من الجهات ذات العلاقة.

وزارة التنمية الاجتماعية صاحبة المرجعية في منح التراخيص للحضانات لم تمنح هذه الأكاديمية أي تصريح للعمل ومع ذلك فإن الاكاديمية تستقبل طلاب وصغار في حضاناتها، ووزارة التربية والتعليم من خلال التعليم الخاص منحها كتاب يسمح لها باستقبال الطلاب شريطة الحصول على ترخيص من أمانة عمان ومع ذلك قامت باستقبال عشرات الطلبة على كتب أولية دون ان تحسب حساب لأي جهة رقابية أو حكومية أو مختصة.

أمانة عمان – منطقة خلدا وهي تعلم حقيقة هذه المخالفة وتعلم أنه لا يحق لها منح شرعية لمؤسسة غير تجارية أو غير مهنية ومع ذلك قامت بارسال كتب الى هذه الاكاديمية تمدد لها شرعية البقاء والتمدد والاستمرار بشكل سافر مخالف للقانون والتعليمات.. ويبقى السؤال من يقف خلف هذه الاكاديمية؟! ومن يدعم تلك المخالفة ويغطي عليها ويسعى لطمس الحقيقة وتجاوز القانون؟! أمين عمان عقل بلتاجي كان يقول دوما أنه لن يسمح لأحد أن يتجاوز القانون أو يتعداه ولن يسمح أن يقوم موظف بالامانة بتجاوز دوره ومنح غيره حق لا يستحقه تحت طائلة المسئولية والعقاب وها نحن نقول لمعالي الأمين عقل بلتاجي هل تستطيع ان تفتح ملف تراخيص اكاديمية "دفا" في أم السماق وهل تستطيع أن تعلم أو ان تصل الى الحقيقة وهي كيف تقوم اكاديمية مدعومة من جهات متنفذة بالحصول على كتب رسمية من منطقة خلدا تسمح لها بممرسة مهنة كنت قد اصدرت قرار بمنعها.

وللحديث بقية..