الشريط الإعلامي

الاحمد: مستشفى الاستقلال نقلة نوعية في القطاع الطبي .. وقوة استثمارية راسخة

آخر تحديث: 2021-01-16، 11:49 am
اخبار البلد ـ خاص

منذ ما يزيد عن 20 عاما قررت شركة البلاد البدء بتقديم الخدمات الطبية العلاجية في الاردن للمرضى الاردنيين والعرب من خلال تجهيز مستشفى يضم في داخله مختلف الاقسام الطبية تحت اشراف كوادر طبية مدربة ومؤهلة ومسلحة باحدث التقنيات العالمية فولد الاستقلال الذي افتتح تحت رعاية ملكية سامية من قائد البلاد جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين ليكون نموذجا لدور القطاع الخاص في تقديم مؤسسات طبية تقوم بدور كبير ومؤثر في مجال السياحة العلاجية ودفع العجلة الاقتصادية في الاردن من خلال تقديم مؤسسة طبية ضخمة مجهزة بافضل التقنيات العالمية التي ساهمت في جعل الاستقلال مقصدا للمرضى من كل مكان الباحثين عن الخدمة الجيدة والمميزة والسعر المناسب.

استثمارات الشركة التي تتجاوز قيمتها السوقية ٥٠ مليون دينار أتت لتضع خارطة طريق نحو التميز في عالم الطب وكيفية الوصول لافضل المستويات في مختلف المجالات الطبية وديمومة التطوير فيه وللوقوف اكثر على مستشفى الاستقلال وخدماته المقدمة. "اخبار البلد" بدورها قامت بإجراء لقاءٍ خاص مع مدير المستشفى الاستاذ احمد الاحمد  تضمن التالي:

بسطور قليلة اخبرنا عن الاستقلال منذ التأسيس الى الان؟

بالنسبة لمستشفى الاستقلال فقد تأسس عام 2001 وافتتح تحت رعاية ملكية سامية وكانت البداية بمساحات محددة ولكن وضمن خطة توسعية طموحة على مدار 20 عام مر المستشفى بعدة مراحل توسُعية وتم انشاء وافتتاح اكثر من مبنى اخرها مبنى العزل بمساحة 7 الاف متر مربع وقد تم الافتتاح بنهاية العام 2018 لتصبح مساحة المستشفى الاجمالية 34 الف متر مربع بعدد اسرة 280 سرير يشمل كافة الاقسام الطبية والخدمات الطبية بالمستويات الثلاثة رعاية اولية وثانوية وثالثية، كما وتجرى في المستشفى العمليات المعقدة و عمليات القلب وجراحة الشرايين والاوعية الدموية وزراعة الاعضاء مثل الكلى، وقد خدم المستشفى عدد كبير من المرضى الاردنيين وغير الاردنيين من الدول الشقيقة، وساهم برفد السياحة العلاجية بنسبة جيدة جداً، هذا وقد اصبح الاستقلال مستشفى تعليمي في عام 2017، مما جعل الاستقلال رائدا في العمل الطبي والفني اضافة الى توسعه في مجال التعليم والتدريب مع برنامج البورد الاردني لكافة التخصصات الطبية الرئيسة المعتمد من المجلس الطبي الاردني ، وتم كذلك التوسع في نطاق التدريب للكوادر الطبية من خلال افتتاح مركز تدريبي معتمد من جمعية الجراحين الامريكية للتعامل مع الاصابات و مركز اخر معتمد من جمعية القلب الامريكية للتدريب على الانعاش القلبي الرئوي الاساسي و المتقدم للاطفال و البالغين و هذا على صعيد التعليم الطبي، بالاضافة لموضوع الخدمات التي يقدمها بكل اقسامها. كما ويضم المستشفى كوادر طبية مؤهلة ومدربة على اعلى مستوى وتتمتع بمهنية عالية مما ساهم في تحسين سمعة المستشفى وساعد على زيادة ثقة المجتمع المحلي والمرضى العرب به، من ناحية اخرى، فقد ابرم الاستقلال العديد من الاتفاقيات مع عدد من السفارات لعلاج رعاياها في المستشفى.

من المعروف ان الاستقلال يتميز بانجازاته الطبية في مختلف النواحي، اخبرنا عن التخصصات النوعية والانجازات وكذلك الاقسام الطبية في الاستقلال؟

يعتبر الاستقلال واحد من ابرز المستشفيات العامة في القطاع الطبي على مستوى الوطن العربي وفي كافة الاختصاصات بالمجالات الطبية المختلفة، الامر الذي يبقيه في واجهة المستشفيات للسياحة العلاجية واستقطاب المرضى من مختلف الدول.
كما يحتوي المستشفى على افضل الاجهزة الطبية النوعية والتي تعتبر الاحدث على مستوى العالم ، اضافة الى قدرته على اجراء ادق العمليات الجراحية المعقدة وبمختلف المجالات بأحدث التقنيات المتبعة.

و يضاف كذلك لما سبق ضمه افضل الاستشاريين من هنا فقد حصل مستشفى الاستقلال على العديد من الشهادات والجوائز التقديرية على مستوى الوطن والعالم.

كما يقوم المستشفى باجراء العديد من العمليات الصعبة والمقعدة كعمليات القلب المفتوح وزراعة الاعضاء كزراعة الكلى التي يتميز بها الاستقلال وكذلك لدينا امهر الاطباء في مجالالعظام حيث يتم اجراء عمليات تصحيح العمود الفقري و جراحة الدماغ والاعصاب ايضا .

ويتميز قسم العمليات في مستشفى الاستقلال بمستوى عال من التجهيز و التعقيم، و يتم تنفيذ التداخلات الجراحية بشكل امن باشراف أطباء استشاريين و اختصاصيين من التخدير على درجة عالية من المهنية والخبرة الواسعة.

كما يتم اجراء جميع أنواع الجراحات العامة والدقيقة لجميع الأعمار بأحدث التقنيات والأجهزة من الشركات العالمية ووجود كادر تمريضي متميز ولدينا 10 غرف للعمليات المجهزة وفق احدث التقنيات.

وقد تم ضم وحدة الافاقة والحالات اليومية وذلك بزيادة القدرة الاستيعابية لكل من وحدة الحالات اليومية بسعة سبعة عشرسرير ووحدة الافاقة بسعة ثلاثة عشر سرير.

وتضم وحدة العناية المركزة و الحثيثةICUفي مستشفى الاستقلال 20 سريرا وغرف خاصةVIPوغرف عزل مجهزة باكثر الاجهزة تطورا تحت اشراف مباشر و دقيق من كوادر طبية و تمريضية مؤهلة و على اتم الجاهزية للتعامل مع جميع الحالات المرضية و العمليات الكبرى و منها:
حالات القلب المفتوح
حالات القلب المفتوح للاطفال
حالات زراعة الكلى
جراحة الدماغ و الاعصاب
جراحة ترميم العمود الفقري
حالات الجلطات الدماغية
حالات الفشل الكلوي و غيرها

الاردن مركز هام للسياحة العلاجية في المقدمة ، كيف ساهم الاستقلال في رفد السياحة العلاجية؟

من خلال اجابتي على السؤال السابق تبين لكم القدرة الاستيعابية الكبيرة التي تميز الاستقلال من حيث التجهيزات والكوادر المؤهلة والمدربة مما ساهم في جعلنا جنودا في تسويق الاردن كمحطة ناجحة للسياحة العلاجية من خلال قدرته الكبيرة على استقبال المرضى العرب وتوفير الرعاية الطبية الفندقية لهم وتقديم الخدمات الطبية ذات الجودة العالية. كل هذه الامور مجتمعة، ساهمت في جعل الاستقلال اسما رنانا في سماء السياحة العلاجية فكان مرضانا مسوقين لنا ويتضح هذا الامر من خلال قيامنا باجراء العديد من العمليات لمرضى من الخارج كعلاج التشوهات الخلقية كما وقمنا باجراء عمليات علاج انحرافات كبيرة في العمود الفقري هذا بالاضافة الى ان الاحصائيات المتعلقة بزراعة الكلى في العام الماضي صنفت الاستقلال في مرتبة متقدمة وفي العام قبل الماضي كنا الاعلى احصائيا في عمليات قسطرة شرايين القلب.

من المعروف ان الاستقلال من المستشفيات التي تولي خدمة المجتمع المحلي، اخبرنا عما قدمه الاستقلال للمجتمع المحلي؟

ابرز ما قدمه المستشفى هي الخدمة الجيدة والسعر المناسب الذي وضع ليناسب ظروف الناس ووضعهم هذا بالاضافة الى الامور الاخرى التي نقدمها من خلال تنظيم ايام طبية مجانية في ضواحي وأرياف الاردن ومخيماتها كمت وكان لنا مساهمات عدة في خدمة المرضى الفقراء واللاجئين باسعار رمزية وخاصة جداً قدمها مراعاة لظروفهم الاقتصادية والمعيشية.

يعيش العالم باسره الان في ظل جائحة كورونا مما جعل الكثير من المرضى يتخوفون من القدوم الى المستشفيات، بالنسبة للاستقلال ما الذي قدموته للحفاظ على سلامة المرضى وضبط العدوى؟

لقد عمل الاستقلال جاهدا ومنذ بداية الجائحة على اتباع الوسائل التي من شأنها ضبط العدوى والحفاظ على سلامة المرضى ومرافقيهم. من هنا، فقد تم تجهيز طوارئ مستشفى الاستقلال و التي تتميز بتصميم يتماشى مع تعليمات منع وضبط العدوى للحفاظ على مراجعي الطوارئ وكوادرها من انتشار وباء الكورونا لا قدر الله حيث صممت الطوارىء بغرفة فحص لامراض الجهاز التنفسي بمدخل خارجي منفصل ولا يتم اختلاط مرضى التهاب الجهاز التنفسي بباقي المرضى علما بأن عملية تصنيف المرضى تبدأ من مدخل الطوارئ ثم يتم نقل المرضى الذين يعانون من اعراض التهاب الجهاز التنفسي من الباب الخارجي للطوارئ الى غرفة الفحص حيث يتم تقييمه فيها.

و نظرا لمساحة المستشفى الكبيرة واحتواءه على مباني متعددة مستقلة و منفصلة عن بعضها البعض بمداخل و مصاعد منفصلة ، الامر الذي يؤهله الى تعزيز جاهزيته القصوى في ظل الظروف الوبائية الحالية و أي تطورات محتملة على الوضع الوبائي ، اضافة الى امكانية الفصل الكامل بين المرضى حسب تصنيف الحالة الصحية .

كما و تؤكد ادارة المستشفى على تطبيق جميع معايير ضبط العدوى وتطبيق جميع قرارات لجان الاوبئة وقرار الدفاع رقم (11) و البروتوكولات المعتمدة من وزارة الصحة.

حدثنا أكثر عن شهادة الفخر و الاعتزاز العالمي التي حصل عليها مستشفى الاستقلال مؤخرا من الاتحاد الدولي للمستشفيات؟

مستشفى الاستقلال يحصد شهادة فخر و اعتزاز عالمي من الاتحاد الدولي للمستشفيات تكريما لجهوده النوعية و الاستباقية و المتميزة في مواجهة جائحة الكورونا (شهادة الاستجابة الاستباقية بما يفوق نداء الواجب في التعامل مع جائحة الكورونا)

و منذ بداية جائحة الكورونا كانت سياسة المستشفى رفع الجاهزية لهذه الجائحة ومن باب المسؤولية الوطنية بدأ المستشفى بالتحضير للتعامل مع المصابين بالكورونا فتم وضع الخطط والبروتوكولات التي تتماشى مع تعليمات منظمة الصحة العالمية و لحماية المرضى الاخرين

ولان شعارنا دائما التحدي والتميز في تقديم الخدمات للمرضى دون تعريض المراجعين والمرضى الاخرين وحتى الموظفين للعدوى، فقد شارك المستشفى في برنامج الاستجابة واتخاذ الإجراءات التنظيمية وبشكل استباقي لمواجهة الجائحة وحقق جميع متطلبات البرنامج بنجاح و تميز و بناء عليه تم التكريم.

و بهذه المناسبة، اثمن جهود الكوادر الفنية و الادارية التي كان لها الاثر المباشر في الحصول على هذه الشهادة