الشريط الإعلامي

بشق الأنفس الفيصلي ينجو من الخسارة أمام الأهلي

آخر تحديث: 2020-12-31، 06:50 pm
اخبار البلد-حسم التعادل موقعة الأهلي والفيصلي، في اللقاء الذي جمع الفريقين على ملعب الملك عبد الله الثاني في منطقة القويسة، لحساب منافسات الأسوبع "19" من بطولة دوري المحترفين.

واستطاع الأهلي احراج الكتيبة الفيصلاوية بالشوط الاول بالنتيجة بعد أن سجل هدفين لتنتهي الحصة الاولى بتقدم الليث الأبيض، إلا ان الزعيم عاد من للنتيجة بتسجل ثلاثة أهداف متتالية، رفض الاهلي الانصياع إليها ليسجل الهدف الثالث وينتهي اللقاء بالتعادل.


الشوط الأول

ظهر الاهلي بثوب غير المتوقع، ونشط في دائرة صنع العمليات وشن الهجات الخطيرة على مرمى معتز ياسين، مع غياب شبه كامل للاعبي الفيصلي، رغم جميع التوقعات التي كانت تصب لصالح الزعيم ليبادر في الهجوم وحصد نقاط اللقاء.

واصل الأهلي شن الهجام على مرمى الفيصلي واستطاع تسجيل الهدف الأول عن طريق المحترف الروسي مراد بيكبوف في الدقيقة "19" من علامة الجزاء، ويعود احمد طنوس بتعزيز النتيجة لليث الأبيض في الدقيقة "24" بعد أن استغل عدم التفاهم بين دفاع وحارس الفيصلي ليخطف الكرة من امام الدفاع ويسددها في المرمى.

مستوى الأهلي والتقدم بالنتيجة فتح شهية اللاعبين لزيادة غلة الأهداف، من خلال محاولات عديدة كان لها معتز ياسين بالمرصاد، لينتهي الشوط الأول بتقدم الاهلي بنتيجة هدفين مقابل لا شيء وغياب كامل للاعبي الفيصلي عن اللقاء.


الشوط الثاني

الحصة الثانية جاءت مغايرة لاداء ومستوى الفيصلي، حيث حاول وصنع ووصل لمرمى الأهلي لكن دون هز الشباك لغاية الدقيقة "53" ليحول نجم الفريق احمد العرسان ضربة حرة مباشرة بقوة لشباك الليث الأبيض معلناً عودة الأزرق لمجريات اللقاء بالمستوى والنتيجة.

ضغط الفيصلي نحو تدراك التعادل وشن الهجمات واستطاع صناعة الخطورة وإثبات الافضلية الفنية والبدنية، ليعود محمد العكش لهوايته المفضلة في الدقيقة "57"ويدرك التعادل للزعيم بتسديدة جميلة للغاية من خارج المنطقة المحرمة رغم مضايقة دفاعات الأهلي، ليعور مرة أخرى الفيصلي ويزور شباك الاهلي عن طريق دافع الفريق هاشم قشحة في الدقيقة "59" الذي حول كرة اكرم الزوي بالخطأ في مرماه، ليعود مرة أخرى الاهلي للنتيجة بهدف احمد طنوسفي الدقيقة "61" الذي استغل هدية حارس الفيصلي بعد أن منحه الكرة أمام منطقة الجزاء ليسدد الكرة في الشباك بنجاح.

اضاع لاعبو النادي الفيصلي سيل من الأهداف، وواصل الاهلي اللعب على الكرات المرتدة لكن دون أن يزعج حارس المرمى معتز ياسين، لينتهي الشوط الثاني واللقاء بتعادل الفريقين بثلاثة أهداف لكل منهما.