الشريط الإعلامي

كاسيميرو يتخلص من كورونا ويعود لتدريبات ريال مدريد

آخر تحديث: 2020-11-18، 05:46 pm
اخبار البلد-عاد البرازيلي كاسيميرو، للتدريبات، اليوم الأربعاء، بالمدينة الرياضية لريال مدريد، بعد تعافيه من فيروس كورونا، وشارك في جزء من مران الفريق، مثل كريم بنزيما.

ووفقًا لصحيفة "سبورت"، فإن كاسيميرو خضع اليوم لاختبار فيروس كورونا، وجاءت النتيجة سلبية.

وأشارت إلى أن اللاعب سيكون جاهزًا للمشاركة أمام فياريال، في الجولة العاشرة من عمر الدوري الإسباني.

وتسببت الإصابة في غياب كاسيميرو عن مباراة الميرنجي ضد فالنسيا والتي خسرها ريال مدريد بنتيجة 1-4، بالإضافة إلى عدم الانضمام لمنتخب البرازيل خلال فترة التوقف الدولي الحالية.

وتعرض المهاجم الفرنسي لإصابة عضلية خلال مباراة ريال مدريد الأخيرة في الليجا، حيث خسر 1-4 أمام فالنسيا.

ويواصل بنزيما، التعافي على أمل اللحاق بمباراة فياريال، السبت المقبل، على ملعب لا سيراميكا.

وتلقى المدرب زيدان، هذه الأنباء في وقت لا يزال فيه غير قادر على الاعتماد على هازارد، الذي ثبتت إصابته في نفس يوم إصابة كاسيميرو وميليتاو بفيروس كورونا، وكذلك فيدي فالفيردي وألفارو أودريوزولا اللذين يواصلان التعافي من الإصابة.

ولن يلعب هؤلاء اللاعبين في الجولة القادمة، وسيغيب فالفيردي أمام فياريال، حيث يعاني من إصابة في الساق اليمنى، في حين تم تشخيص أودريوزولا بإصابة في ربلة ساقه اليسرى في 3 أكتوبر/تشرين أول.

ويتابع زيدان، الحالة الصحية لراموس، الذي اضطر إلى الخروج من الملعب أمام ألمانيا (6-0) قبل نهاية الشوط الأول، بعد أن شعر بألم في أوتار الركبة.

وغادر الفرنسي رافائيل فاران، أيضًا الملعب في وقت مبكر من مباراة منتخب بلاده ضد السويد (4-2) بعد تعرضه لضربة في الكتف.

ومع انتهاء المباريات الدولية، ينتظر زيدان خضوع اللاعبين للفحص الطبي في النادي، لتشخيص مدى الآلام وتحديد وقت غياب كل منهما.

وسيكون غياب هذين اللاعبين مؤثرا في فريق زيدان الذي لا يتبق له في هذا المركز سوى ناتشو فرناندز.

أما باقي اللاعبين الذين لم يتم استدعائهم من قبل منتخبات بلادهم، فتدربوا بشكل طبيعي بالكرة على الاستحواذ ومن بينهم النرويجي مارتن أوديجارد، الذي تركه منتخب بلاده بعد ثبوت إصابة لاعب زميل له في المنتخب بكورونا، وتدرب بشكل طبيعي بعدما جاءت نتيجته سلبية.