الشريط الإعلامي

أم مراهقة تخفي رضيعها حديث الولادة داخل ثلاجة

آخر تحديث: 2020-10-29، 11:51 am
اخبار البلد-
 

قامت مراهقة روسية بالإقدام على إخفاء رضيعها حديث الولادة داخل ثلاجة بالجراج الملحق بمحل إقامة عائلتها، وذلك بعد أن أنجبته سرًا إذ كانت تخشى إخبار والديها بشأنه.

 

وذكر تقرير لصحيفة "ميرور” البريطانية بأن المراهقة، التي لم يتم الكشف سوى عن اسمها الأول "أناستازيا” وهي في الرابعة عشر من عمرها، حاليًا في حالة خطيرة بأحد المستشفيات، مشيرًا إلى أنها بعد أن أنجبت مولودها سرًا وضعته داخل كيس بلاستيكي وتركته داخل الثلاجة ليلقى حتفه.

 

 

لم يكن أي من أفراد أسرتها أو معلميها على علم بحملها ، لكنها اعترفت فيما بعد بما فعلته للمسعفين، ولكن بحلول ذلك الوقت كان قد فات الأوان لإنقاذ الطفل. كما نوهت "أناستازيا” أنها أخفت مولودها بالثلاجة بسبب شدة خوفها من إخبار والديها، وقد استغلت فرصة انشغال والدها بأداء مهام في فناء منزل العائلة بمدينة "نوفوسيبيرسك” الروسية وحملت الطفل حديث الولادة إلى الثلاجة الموضوعة بالمرآب.

وجاءت التفاصيل على حسب التقارير الروسية، أنه لم يتم اكتشاف ما فعلته الفتاة المراهقة سوى عقب اتصال والدتها بسيارة إسعاف بعد أن سمعت أنينها ليلًا واعتقدت أنها تعاني من التهاب الزائدة الدودية؛ وفي ذلك الوقت، كانت قد وضعت المولود بالفعل، وكانت تعاني من نزيف حاد.

 

فيما أدلت المراهقة باعترافاتها أثناء تواجدها داخل سيارة الإسعاف بما فعلته، وهي حاليًا في حالة غير مستقرة بالمستشفى.

ولفتت تقارير إخبارية إلى أن والد الطفل هو مراهق في السادسة عشر من عمره كانت تربطه بـ””أناستازيا” علاقةرومانسية. لكنهما انفصلا في وقت سابق.