الشريط الإعلامي

ما هي آلية صيام البشرة؟

آخر تحديث: 2020-10-29، 09:24 am
اخبار البلد-
 

تعد البشرة أكبر عضو من أعضاء الجسم الخارجية، حيث أنها تعمل على حماية الجسم والأعضاء الداخلية الموجودة فيه، من العوامل الخارجية الضارة ومسببات الأمراض، وتساعد البشرة في الحفاظ على كمية الماء الموجودة في الجسم، وفي هذا المقال سنتعرف على ما هي آلية صيام البشرة؟.

 

صيام البشرة

يعرف صيامالبشرة بأنه عبارة عن نظام يعتمد على عدم استخدام مستحضرات التجميل، ويعمل هذا النظام على التخلص من السموم وتنقية البشرة بشكل كامل وطبيعي ومريح، ويتيح الفرصة للبشرة على معالجة نفسها من المشاكل التي تتعرض لها بصورة طبيعية عن طريق مادة دهنية تسمى بالزهم، التي تتيح الترطيب الطبيعي للبشرة وتساعدها على التنفس بشكل طبيعي، ولكن قد لا تتم ملاحظة أي تغير في البشرة عند تطبيق هذا النظام بشكل مباشر، حيث أنه ينصح بالاستمرار على هذا النظام لمدة لا تقل عن أربعة عشر يوم أو أكثر، وبعد إنقضاء هذه المدة سوف يحصل الشخص المتبع لهذا النظام على بشرة نضرة وأكثر نعومة من ذي قبل بصورة طبيعية دون الحاجة إلى إستخدام أي مستحضرات تجميلية تحتوي على مواد كيميائية التي تشكل ضرراً كبيراً على صحة الجلد.

والمقصود بمفهوم صيام البشرة بأنه إعطاء البشرة فترة من الراحة، يتم فيها التخلي عن جميع منتجات العناية بالبشرة، وفي خلال هذه الفترة تصبح البشرة قادرة على إصلاح نفسها بشكل ذاتي، بدلاً من ارهاقها بالمنتجات التجميلية التي تحتوي على الكيماويات، بحيث أن هذا النظام يعتمد على التخلص من المنظفات والمرطبات والأمصال المعتادة التي يتم وضعها على البشرة، بحيث أن الحاجز الطبيعي للبشرة الذي يعمل على وقايتها دون تدخل أي علاجات ومستحضرات أخرى، يكون في الغالب قادر على تنظيم عملية بناء البشرة وترميمها دون وضع أي منتجات، ويعيط ضبطها بشكل طبيعي.

ويمكن تطبيق نظام صيام البشرة بطريقة مجزأة، بحيث أنه لا يتم الإستغناء عن روتين البشرة بشكل مباشر، ويشمل صيام البشرة التخلي عن السيروم وكريمات تحت العيون واللوشن والمرطب، وغسول الوجه ومنتجات التجميل جميعها بشكل جزئي لمدة أسبوعين، وقد يشهد الأسبوع الأول زيادة في عدد الرؤوس السوداء وظهور بعضاً من الحبوب والبثور، وبعد الاستمرار بهذا النظام وصولاً لليوم التاسع أو العاشر تبدأ الحبوب والرؤوس السوداء بالاختفاء تلقائياً، ولكن تتفاوت نسبة فترات الصيام من شخص لآخر وذلك حسب الضرر المتواجد على البشرة.

طريقة صيام البشرة

تختلف آلية وطريقة صيام البشرة ولكنه فيما يلي أفضل طريقة لعمل صيام البشرة:

يتم التخلص من الروتين اليوم الذي نطبقه على البشرة بشكل جزئي، بحيث أنه يتم التخلص من جميع مستحضرات التجميل، عدا لوشن الترطيب والواقي الشمسي. في اليوم التالي يتم وضع كمية قليلة من لوشن الترطيب أو الواقي الشمسي لتجهيز البشرة للصيام.

في اليوم الثالث يتم التخلص من لوشن الترطيب والواقي الشمسي، بشكل نهائي، حيث أن البشرة تكون قادرة ومستعدة لتطبيق نظام الصيام.

نبدأ بغسل الوجه بالماء الفاتر بعد الإستيقاظ من النوم وفركه بطريقة ناعمة بالماء لمدة دقيقة كاملة للتخلص من الدهون والعوالق الأخرى الموجودة على البشرة. مراعاة شرب كمية كبيرة من الماء تصل إلى لتران يومياً أو بما يعادل ثمانية أكواب بدءً من الصباح وحتى نهاية اليوم، وذلك لأن الماء يمنح البشرة ترطيب عالي وقوي.

يتم إتباع نظام غذائي يحتوي على الفاكهة والخضروات الطازجة وإرفاق هذه الأطعمة مع الوجبات الغذائية الرئيسية، حيث أن هذا النظام يعمل على ترطيب البشرة ويزيد من نضارتها.

الحصول على قسط كافي من النوم يومياً، للحفاظ على صفاء البشرة، ويعمل على تقليل من فرص تكون الهالات السوداء تحت العين.

تعتبر هذه الطريقة هي الأمثل للقيام بصيام البشرة، حيث انها تعمل على توفير الراحة للبشرة، وتضمن زيادة ترطيب وتهيئ البشرة لتطبيق الصيام بشكل لا يحمل أي آثار جانبية سلبية.

فوائد صيام البشرة

يعتبر صيام البشرة هام جداً وفيما يلي بعضاً من فوائد صيام البشرة:

يزيد صيام البشرة من مناعة الجلد، ويعمل على مقاومةالبكتيريا والأمراض المعدية.

يساعد صيام البشرة على زيادة نضارة الجلد.

يقلل صيام البشرة من نسبة الزيوت التي تظهر نتيجة زيادة في الإفرازات الدهنية.

يقلل صيام البشرة من ظهور البقع والبثور والرؤوس السوداء.

ينقي صيام البشرة الجلد من السموم والعوالق ويعمل على إزالة آثار المكياج.

يقلل صيام البشرة من الإلتهابات التي تظهر على البشرة نتيجة ظهور تراكم مستحضرات التجميل على الجلد.

يزيد صيام البشرة من السماح الهواء لدخول المسام في البشرة ويعمل على فتحها.

يقشر صيام البشرة الخلايا الجلدية التالفة.

ينظف صيام البشرة الجلد من العوالق والأوساخ التي تكون موجودة في الجلد بشكل عميق.

هل يسبب صيام البشرة الجفاف؟

يمكن أن يسبب صيام البشرة الجفاف للجلد، في بعض الأحيان، بحيث أن الأشخاص أصحاب البشرة الدهنية يمكن أن يصابو بجفاف ولكن بنسبة قليلة جداً، بحيث أن نوع البشرة الدهنية يعتبر مثالياً لتطبيق الصيام، لأنها تفرز العديد من الزيوت التي لا يمكن أن تزول بسرعة، وبالنسبة للأنواع الأخرى فهو يزيد من جفافها بشكل ملحوظ، بحيث أنه عند تطبيق هذا النظام تصبح البشرة أكثر عرضة للجفاف كالبشرة الجافة، حيث أنها من الأنواع التي ينصح المختصون بعدم تطبيق هذا النظام عليها.

صيام البشرة وحب الشباب

يعتبر صيام البشرة أحد أكثر الأنظمة التي تعمل على التخلص من مشاكل البشرة العديدة، كالحبوب والبثور والزيوت وغيرها من المشاكل التي تظهر على البشرة بمختلف أنواعها، وبالنسبة لحب الشباب فإن صيام البشرة يعمل على تقليص حجم حب الشباب، ويخفف من نسبة ظهوره، حيث أن صيام البشرة يعمل على تقليل نسبة الزيوت المفروزة في البشرة والتي تعمل بدورها على سد المسام الجلدية، والتي تسبب في ظهور حب الشباب،وعند تطبيق صيام البشرة يساعد في التخلص من حب الشباب الناتج من تراكم الزيوت المسام، عن طريق تخفيف وتيرة إفراز الزيوت.