الشريط الإعلامي

توق: تدريس كافة المواد الكترونيا سوى العملية بالحرم الجامعي

آخر تحديث: 2020-09-30، 04:55 pm
اخبار البلد ـ أعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق أن مجلس التعليم العالي وعلى ضوء ازدياد أعداد الاصابات بفيروس كورونا والتزاما بأوامر الدفاع، فقد قرر مجلس التعليم العالي الموافقة على تعديل قراره رقم 221 وتطبيق الأسس التالية بما يتعلق بالتدريس والامتحانات في مؤسسات التعليم العالي خلال الفصل الدراسي الأول:

طلبة البكالوريوس: تدريس جميع متطلبات الجامعة والكلية الاجبارية والاختيارية عن بعد، وتدريس متطلبات التخصص الكترونيا عن بعد، وتدريس المساقات التي تحتاج لتطبيقات عملية او بدنية بالحرم الجامعي مع مراعاة شروط الصحة والسلامة العامة، وتجري كافة الامتحانات لمتطلبات التخصص والجامعة والكلية بالحرم الجامعي وبالطريقة الاعتيادية بتباعد زمني كاف يمنع دخول عدد كبير من الطلبة للحرم الجامعي، ويطبق عليها نظام العلامات السار في الجامعة ولا يتاح له خيار ناجح راسب، والطلب من مجالس العمداء عقد امتحانين جامعيين فقط مع استثناء المواد التي تتطلب طبيعتها اتخاذ اجراءات خاصة للتقييم.

طلبة الدبلوم المتوسط: يطبق عليهم ما يطبق على طلبة مرحلة البكالوريوس.

طلبة كليات الطب البشري وطب الأسنان: يتم تدريس طلبة كافة السنوات بالجامعات وبالطريقة الاعتيادية ويترك لهم تقييم وتدريس بعض المتطلبات عن طريق التعليم المدمج.

طلبة الدراسات العليا: يتم تدريس جميع مساقات الدراسات العليا عن طريق التعليم المدمج شريطة أن لا تقل نسبة التدريس داخل الحرم الجامعي عن 50% وتتم جميع الامتحانات داخل الحرم الجامعي، ويتم مناقشة رسائلهم داخل الحرم الجامعي أو عن بعد بحسب ما تحدده الجامعة.

الطلبة خارج المملكة سواء أردنيين أو غير أردنيين: يترك لمجالس عمداء الجامعات تدريسهم الكترونيا عن بعد في المساقات التي نص القرار على تدريسها داخل الحرم الجامعي، ويترك للجامعات حرية اجراء الجامعات لتقييمهم بالطريقة التي تراها مناسبة أو رصد علامة غير مكتمل لهم، ويترك للجامعات تقييم طلبة الطب البشري وطب الأسنان المتواجدين خارج المملكة، أما طلبة الدراسات العليا خارج المملكة تتخذ الجامعة الاجراءات المناسبة لاستمرار تعليمهم وتقييمهم عن بعد.